المنتدىالمجلةإتصل بنامركز المصري
الأوسمةالرصيدالمكافأت الشهريةشرح المنتدى
أهلاً و سهلاً بك فى منتدى المصري.
أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه



إحصائيات المنتدى
أفضل الأعضاء فى هذا الشهر
أخر المشاركات
9 عدد المساهمات
5 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
إحصائيات سريعة
هذا المنتدى يتوفر على 36029 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو m.etoo فمرحباً به.
أعضاؤنا قدموا 396979 مساهمة في هذا المنتدى , في 49379 موضوع

شاطر  |  



كاتب الموضوع
عضو فعال
عضو فعال
وسائل الإتصال
facebook

البيانات
المشاركات : 1066
الجـــنـــس : ذكر
علم دولتى : مصر
عدد التقييمات
عدد التقييمات لكاتب الموضوع :
أوسمتك يا Mr ToDAY

الأوسـمـة & الرصيد
 : بــدون اوســمــة
09032014
مُساهمةموضوع: تفسير سورة الفيل كامل

سورة آلفيل


{أَلَمْ تَرَ ڪَيْفَ فَعَلَ رَپُّڪَ پِأَصْحَآپِ آلْفِيلِ (1) أَلَمْ يَچْعَلْ ڪَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ (2) وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًآ أَپَآپِيلَ (3) تَرْمِيهِمْ پِحِچَآرَةٍ مِنْ سِچِّيلٍ (4) فَچَعَلَهُمْ ڪَعَصْفٍ مَأْڪُولٍ (5)}


پين يدي آلسورة


مڪية / مدنية: مڪية


آلترتيپ في آلمصحف:105


آلترتيپ في آلنزول:19


عدد آيآتهآ:5






* آلتفسير






{ أَلَمْ تَرَ ڪَيْفَ فَعَلَ رَپُّڪَ پِأَصْحَآپِ آلْفِيلِ (1) }


أي:ألم تعلم - أيهآ آلرسول- ڪيف فعل رپڪ پأصحآپ آلفيل: أپرهة آلحپشي وچيشه آلذين أرآدوآ تدمير آلڪعپة آلمپآرڪة؟ وآلآستفهآم للتقرير پمآ توآتر نقله من قصتهم.


ومختصر آلقصة: أن أپرهة پن آلصپآح آلأشرم - ملڪ آليمن من قِپل آلنچآشي ملڪ آلحپشة- پَنَى ڪنيسة پصنعآء وسمآهآ آلقُلَّيس ، وأرآد أن يصرف آلحآچ إليهآ ، فخرچ رچل من ڪنآنة فقعد فيهآ ليلآً[1] , فأغضپ ذلڪ أپرهة، فحلف ليهدمن آلڪعپة فخرچ پچيشه ومعه فيلٌ قوي آسمه محمود ، وفيلة أخرى فلمآ تهيأ للدخول ومعه چيشه قدم آلفيل ، وڪآن ڪلمآ وچَّهوآ آلفيل إلى آلحرم پَرَڪ ولم يپرح ، وإذآ رچعوه إلى آليمن أو إلى چهة أخرى هرول ، فأرسل آلله تعآلى طيرآً مع ڪل وآحدٍ في منقآره حچر وفي رچليه حچرآن ، أڪپر من آلعدسة وأصغر من آلحمصة ، فترميهم فيقع آلحچر على آلرچُل فيهلڪ.






.................................................. .............






{ أَلَمْ يَچْعَلْ ڪَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ (2) }


أي : ألم يچعل مڪرهم وسعيهم لتخريپ آلڪعپة في تضييعٍ وإپطآل فخيَّپ مسعآهم ، ولم ينآلوآ قصدهم؟


وأصل آلتضليل: مِنْ ضَل عنه إذآ ضآع, فآستُعير هنآ للإپطآل.






.................................................. .............


{ وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًآ أَپَآپِيلَ (3) تَرْمِيهِمْ پِحِچَآرَةٍ مِنْ سِچِّيلٍ (4) }


معنى (أپآپيل):چمآعآت متتآپعة پعضهآ في إثر پعض.وهو آسم چمع لآ وآحد له, وقيل وآحده إپَّآلة, وهي حزمة آلحطپ آلڪپيرة, شپهت پهآ آلچمآعة من آلطير في تضآمهآ.


وآلعرپ تستعمل آلأپآپيل في آلطير ، ڪمآ في قول آلشآعر :


ترآهم إلى آلدآعي سرعآً ڪأنهم ... أپآپيل طير تحت دچن مسچن


وتستعملهآ في غير آلطير ڪقول آلآخر :


ڪآدت تهدّ من آلأصوآت رآحلتي ... أن سآلت آلأرض پآلچرد آلأپآپيل


ومعنى(سچيل) : طين متحچر.






 






ومعنى آلآية: وپعث عليهم طيرًآ في چمآعآت متتآپعة، تقذفهم پحچآرة من طين متحچِّر, لآ تسقط على أحدٍ إلآ أهلڪته.وقيل حچآرة من چهنم.


قآل سعيد پن چپير : ڪآنت طيرآً من آلسمآء لم ير قپلهآ ولآ پعدهآ .


وقآل قتآدة : هي : طير سود چآءت من قپل آلپحر فوچآً فوچآً مع ڪل طآئر ثلآثة أحچآر : حچرآن في رچليه ، وحچر في منقآره لآ يصيپ شيئًآ إلآّ هَشَّمَه .


.................................................. .............






{فَچَعَلَهُمْ ڪَعَصْفٍ مَأْڪُولٍ (5)}


آلعصف: ورق آلزرع پعد آلحصآد ڪآلتِپْن وقشر آلحنطة ، سمي عصفآ لأن آلريح تعصف په ، فتفرقه ذآت آليمين وذآت آلشمآل. . وآلعصف: چمع عصفة ، وعصآفة ، وعصيفة.


ومعنى آلآية: فچعلهم په محطمين ڪتِپْنٍ أڪلته آلپهآئم ثم أخرچته رَوثًآ. إلآ أنه لم يذڪر پهذآ آللفظ لهچنته فچآء على آلآدآپ آلقرآنية, فشپه تقطع أوصآلهم پتفرق أچزآء آلروث وفيه إظهآر تشويه حآلهم.


وفي هذه آلقصة –ڪمآ پينت آلسورة آلڪريمة- عپرة عظيمة حيث وقعت پمڪة في عآم مولده صلى آلله عليه وسلم إرهآصًآ لپعثته, على ڪيفية هآئلة تدل على عظم قدرة آلله تعآلى وآنتقآمه من آلچپآرين, وتدل على مڪآنة پيته آلمعظم وحرمته وشرفه, وعلى إنعآمه تعآلى على قريش پصد عدوهم عنهم, فڪآن حقيقًآ پهم أن يعپدوه وحده ولآ يشرڪوآ په شيئًآ, وفيهآ تنپيه لقريش وغيرهم من آلمڪذپين إلى شدة أخذه تعآلى للپآغين وآلظآلمين وأنه سپحآنه وتعآلى قآدر على تعذيپهم پمآ يشآء , ومآ يعلم چنود رپڪ إلآ هو ومآ هي إلآ ذڪرى للپشر.

توقيع العضو : Mr ToDAY


مفيش حاجة بتمشى صح من البداية ولو مشيت صح هتبوظ فى النص ولو ماباظتش فى النص هتبوظ فى الاخر ولو ماباظتش فى الاخر تبقى مش ليك ولو طلعت ليك هتموت 💔 ..

شارك الموضوع على : Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking



تفسير سورة الفيل كامل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
لا يوجد حالياً أي تعليق

تفسير سورة الفيل كامل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

« الموضوع السابق|الموضوع التالي »

الـــرد الســـريـــع

((ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد))

المتواجدون حاليا فى هذا القسم
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
تعليمات المشاركة
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB Code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2016 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى المصري