المنتدىالمجلةإتصل بنامركز المصري
الأوسمةالرصيدالمكافأت الشهريةشرح المنتدى
أهلاً و سهلاً بك فى منتدى المصري.
أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه



إحصائيات المنتدى
أفضل الأعضاء فى هذا الشهر
أخر المشاركات
9 عدد المساهمات
5 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
إحصائيات سريعة
هذا المنتدى يتوفر على 36030 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو رقية حسن فمرحباً به.
أعضاؤنا قدموا 396979 مساهمة في هذا المنتدى , في 49379 موضوع

شاطر  |  



كاتب الموضوع
عضو فعال
عضو فعال
وسائل الإتصال
facebook

البيانات
المشاركات : 1066
الجـــنـــس : ذكر
علم دولتى : مصر
عدد التقييمات
عدد التقييمات لكاتب الموضوع :
أوسمتك يا Mr ToDAY

الأوسـمـة & الرصيد
 : بــدون اوســمــة
06032014
مُساهمةموضوع: من استعجل الرزق الحرام منع الحلال

استهان الكثيرون فى زمننا الحالى بالحلال والحرام فاستحلوا ما حرم الله من الرزق ونسيوا ان امر الرزق هو من عند الله عز وجل وليس بعمل العبد يقول الله عز وجل فى القرءان الكريم {وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأرض إِلاَّ عَلَى الله رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا} كما يقول الله عز وجل {وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأرض وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ} [الأنعام: 38]

قصة الدودة مع سيدنا موسى والرزق


ويقص الشعراوى رحمه الله فى تفسيره للاية قصة حدثت فى القديم تقول القصة ان سيدنا موسى عليه السلام حينما كلف شغله امره اهله فجاءه امر من الله عز وجل بفلق الحجر وعندما فعل ظهرت فى بطن الحجر دودة تلوك شيئا من الغذاء فقال: إن الذي رزق هذه في ظلمات تلك الأحجار كلها لن ينسى أهلي على ظهر الأرض

لا تستعجل الرزق الحرام لتحصل على الرزق الحلال

ولكن الغريب انه رغم ان الجميع يعلم الفرق بين الرزق الحلال والحرام الا انه يتعجل الحرام ناسيا انه لو عف عن الحرام لاتاه رزقه من حلال 

قصة اللص الذى ترك الرزق الحرام فعوضه الله

ومن اجمل ما قرات حول هذا الامر ان لصا دخل احد الايام الى منزل يريد سرقته وكان جائعا فدخل فوجد طعاما فلم يمد يده عليه واتجه الى البحث عن المال وعندها وجد امراة جميلة نائمة فسولت له نفسه ان يقربها ولكنه طرد هذا الخاطر من عقله وذهب يبحث عن المال ولما وجد المال سمع المؤذن يؤذن للفجر فاستعاذ بالله وغادر المنزل وتوجه الى المسجد ولى وجلس بالمسجد يفكر فى امره وبينما هو جالس اذا بامراة تدخل المسجد وتتحدث الى الامام ثم اذا بالامام يقول ان هذه المراة ارملة وتريد زوجا فلم يقبل احد فتوجه اللص الى الشيخ وحكى قصته وابدى استعداده ان يتزوجها فقبلت المراة الاكثر غرابة فى القصة ان السيدة التى كانت بالمنزل هى من جاءت الى المسجد فكان جزاء اللص حين عف عن الحرام ان حصل على كل ما تمنى من منزل وزوجة وطعام ولكن هذه المرة بالحلال دون الحرام 

{وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأرض إِلاَّ عَلَى الله رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا}


نعود الى الاية ومعناهافهى تشير الى ان كل كائن يدب على الأرض غير الإنسان
يرزقها الله عز وجل ويعلم اين مستقرها وأين تعيش؛ ليوصل إليها هذا الرزق
وقد ورد فى صحيـح البخاري عن النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم قال: ''إنّ رجالاً يتخوّضون في مال الله بغير حقٍّ فلهم النّار يوم القيامة'' فاتّقوا الحرام، فإنّه شرّ الرِّزق، وخبيث الكسب، وسيِّئ العمل، وزادُ صاحبه النّار 
والان مع قصة اخيرة حول الرزق الحلا ل والحرام تشير القصة ايضا الى ان الاستعجال بالحرام يحرم صاحبه الرزق الحلال ووالقصة هذه المرة عن على بن ابى طالب رضى الله عنه وقف أمير المؤمنين علي بن أبي طالب بقرية أثناء سفره
فبحث عليه السلام عن مكان يربط به ناقته ولكنه لم يجدفسال رجل من القرية ليمسك ناقته إلى حين أن يصلي في المسجدفوافق الرجل فأعطاه عليه السلام اللجام ودخل المسجدعندما انتهى عليه السلام من الصلاة وهو خارج من المسجداخرج درهمين من جيبه ليعطيها للرجل جزاء لما فعله ولكنه لم يجد الرجل
ووجد الناقةولكن لم يجد لجامهافذهب إلى السوق ليشترى لجام جديد واثناء سيره فى السوق وجد لجامه فسال عليه السلام البائع: من أين لك هذا! اللجام؟؟
فقال البائع: باعنى اياه رجل من ساعة فسأله: وبكم باعك؟؟قال: درهمين!!قال عليه السلام : سبحان الله!!أردت أن أعطيها له حلالا، فأبى إلا أن يأخذها
حراما ويسأله الله عنها



توقيع العضو : Mr ToDAY


مفيش حاجة بتمشى صح من البداية ولو مشيت صح هتبوظ فى النص ولو ماباظتش فى النص هتبوظ فى الاخر ولو ماباظتش فى الاخر تبقى مش ليك ولو طلعت ليك هتموت 💔 ..

شارك الموضوع على : Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking



من استعجل الرزق الحرام منع الحلال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
لا يوجد حالياً أي تعليق

من استعجل الرزق الحرام منع الحلال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

« الموضوع السابق|الموضوع التالي »

الـــرد الســـريـــع

((ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد))

المتواجدون حاليا فى هذا القسم
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
تعليمات المشاركة
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB Code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2016 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى المصري