المنتدىالمجلةإتصل بنامركز المصري
الأوسمةالرصيدالمكافأت الشهريةشرح المنتدى
أهلاً و سهلاً بك فى منتدى المصري.
أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه



إحصائيات المنتدى
أفضل الأعضاء فى هذا الشهر
أخر المشاركات
13 عدد المساهمات
7 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
إحصائيات سريعة
هذا المنتدى يتوفر على 36035 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو خالدابوالحسن فمرحباً به.
أعضاؤنا قدموا 396992 مساهمة في هذا المنتدى , في 49387 موضوع

شاطر  |  



كاتب الموضوع
عضو مميز
عضو مميز
وسائل الإتصال
facebook

البيانات
المشاركات : 719
الجـــنـــس : ذكر
علم دولتى : مصر
عدد التقييمات
عدد التقييمات لكاتب الموضوع :
أوسمتك يا HoDa_elDoDDa

الأوسـمـة & الرصيد
 :
20072013
مُساهمةموضوع: من أخطاء المصلين: الجهر بالنيّة.


الجهر بالنيّة لا يجب ولا يستحب بإتّفاق علماء المسلمين ، بل الجاهر بالنيّة مبتدع مخالف للشريعة ، و إذا فعل ذلك معتقداً أنه من الشّرع فهو جاهل ضال يستحق التعزير ، وإلا فالعقوبة على ذلك إذا أصرَّ عليه بعد التعريف و البيان له ، لاسيّما إذا آذى مَنْ إلى جنبه برفع صوته ، أو كرّر ذلك مرّة بعد مرّة. 


وقد أفتى غير واحد من علماء المسلمين بذلك ، منهم القاضى أبو الربيع سليمان بن الشافعى ، قال: الجهر بالنّية و بالقراءة خلف الإمام ليس من السنّة ، بل مكروه ، فإن حصل به تشويش على المصلّين فحرام ، و مَنْ قال بأن الجهر بلفظ النيّة من السنّة فهو مخطئ ، و لا يحلّ له و لا لغيره أن يقول فى دين الله تعالى بغير علم.

و منهم أبو عبد الله محمد بن القاسم التونسى المالكى ، قال: النيّة من أعمال القلوب، فالجهر بها بدعة ، مع ما فى ذلك من التشويش على الناس.

و كذلك التلفّظ بالنيّة سرّاً لا يجب عند الأئمة الأربعة و سائر أئمة المسلمين ، فلم يقل أحد بوجوب ذلك ، لا فى الطهارة و لا فى الصلاة و لا فى الصوم.

سأل أبو داود الإمام أحمد ، فقال: يقول المصلّى قبل التكبير شيئاً؟ قال: لا.

و قال بن أبى العزّ الحنفى: لم يقل أحد من الأئمة الأربعة ، بإشتراط التلفّظ بالنيّة ، و إنما النيّة محلّها القلب بإتّفاقهم. 

و قال ابن القيم: كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا قام إلى الصّلاة ، قال: الله أكبر و لم يقل شيئاً قبلها ، و لا تلفَّظ بالنيّة البتة ، و لا قال: أصلى لله صلاة كذا مُستقبل القبلة أربع ركعات إماماً أو مأموماً ، و لا قال: أداءً و لا قضاءً ، و لا فرض الوقت ، و هذه بدع ، لم يَنْقُل عنه أحد قط بإسنادٍ صحيحٍ و لا ضعيفٍ و لا مسندٍ و لا مرسلٍ لفظةً واحدةً منها البتة ، بل و لا عن أحدٍ من أصحابه ، و لا استحسنه أحدٌ من التّابعين ، و لا الأئمة الأربعة.

و على هذا الأدلة من السنة النّبويّة:

- عن عائشة – رضى الله عنها – قالت : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يستفتح الصَّلاة بالتّكبير.

- عن أبى هريرة ـ رضى الله عنه ـ أن الرسول الله صلى الله عليه و سلم قال للمسيىء صلاته ، عندما قال له: علّمنى يا رسول الله. قال له: إذا قمت إلى الصّلاة فأسبغ الوضوء ، ثم إستقبل القبلة ، فكبّر ، ثم إقرأ بما تيسر معك من القرآن.


توقيع العضو : HoDa_elDoDDa


ڳَلّ سِنٌهِ وٌأِنَتً طّيًبٌ يٌأَ زائر رِمّضُأِنَ ڳِرِيُمَ مٌعَ أِلَمٌصًرّى
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


شارك الموضوع على : Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking



من أخطاء المصلين: الجهر بالنيّة.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
لا يوجد حالياً أي تعليق

من أخطاء المصلين: الجهر بالنيّة.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

« الموضوع السابق|الموضوع التالي »

الـــرد الســـريـــع

((ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد))

المتواجدون حاليا فى هذا القسم
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
تعليمات المشاركة
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB Code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2016 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى المصري