المنتدىالمجلةإتصل بنامركز المصري
الأوسمةالرصيدالمكافأت الشهريةشرح المنتدى
أهلاً و سهلاً بك فى منتدى المصري.
أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه



إحصائيات المنتدى
أفضل الأعضاء فى هذا الشهر
أخر المشاركات
9 عدد المساهمات
6 عدد المساهمات
3 عدد المساهمات
2 عدد المساهمات
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
1 مُساهمة
إحصائيات سريعة
هذا المنتدى يتوفر على 36031 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Hooba20166Only فمرحباً به.
أعضاؤنا قدموا 396982 مساهمة في هذا المنتدى , في 49381 موضوع

شاطر  |  



كاتب الموضوع
عضو فعال
عضو فعال
وسائل الإتصال
facebook

البيانات
المشاركات : 1907
الجـــنـــس : ذكر
علم دولتى : مصر
عدد التقييمات
عدد التقييمات لكاتب الموضوع :
أوسمتك يا 3amoSpy

الأوسـمـة & الرصيد
 : وسام الحضور الدائم
25052013
مُساهمةموضوع: سورة الكهف


قراءة سورة الكهف لها فوائد


حَدَّثَنَا أَبُو النُّعْمَانِ حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ أَخْبَرَنَا أَبُو هَاشِمٍ عَنْ أَبِى مِجْلَزٍ عَنْ قَيْسِ بْنِ عُبَادٍ عَنْ أَبِى سَعِيدٍ الْخُدْرِىِّ قَالَ : مَنْ قَرَأَ سُورَةَ الْكَهْفِ لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ أَضَاءَ لَهُ مِنَ النُّورِ فِيمَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْبَيْتِ الْعَتِيقِ


.سنن الدارمي - (ج 10 / ص 300)مسند الصحابة في الكتب التسعة - (ج 23 / ص 8)2-

حدثنا أبو بكر محمد بن المؤمل ، ثنا الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا نعيم بن حماد ، ثنا هشيم ، أنبأ أبو هاشم ، عن أبي مجلز ، عن قيس بن عباد ، عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :« إن من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »المستدرك على الصحيحين للحاكم - (ج 8 / ص 37أخرجه الحاكم (2/399 ، رقم 3392) وقال : صحيح الإسناد . والبيهقى (3/249 ، رقم 5792) .صحيح وضعيف الجامع الصغير - (ج 23 / ص 416)ـ

أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ، أنا أبو بكر محمد بن المؤمل ، نا الفضل بن محمد الشعراني ، نا نعيم بن حماد ، نا هشيم ، نا أبو هاشم ، عن أبي مجلز ، عن قيس بن عباد ، عن أبي سعيد الخدري ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين »السنن الصغير للبيهقي - (ج 2 / ص 42)3-

أخبرنا أبو نصر بن قتادة ، أخبرنا أبو منصور النضروي ، حدثنا أحمد بن نجدة ، حدثنا سعيد بن منصور ، حدثنا هشيم ، حدثنا أبو هاشم ، عن أبي مجلز ، عن قيس بن عباد ، عن أبي سعيد الخدري ، قال :« من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق »وهذا هو المحفوظ موقوف ورواه نعيم بن حماد ، عن هشيم فرفعه أخبرنا أبو عبد الرحمن السلمي ، وأبو نصر بن قتادة ، قالا : أخبرنا أبو علي حامد بن محمد الرفاء ، حدثنا أبو منصور سليمان بن محمد بن الفضل بن جبريل البجلي بنهروان ، حدثنا يزيد بن خالد بن يزيد ، حدثنا هشيم ، فذكره بإسناده مثله مرفوعا ،شعب الإيمان للبيهقي - (ج 5 / ص 454السنن الصغير للبيهقي - (ج 2 / ص407)فضائل القرآن للقاسم بن سلام - (ج 1 / ص 423مختصر إرواء الغليل - (ج 1 / ص 126)( صحيح )حديث أبي سعيد في قراءة سورة الكهف يوم الجمعة رواه البيهقي صحيح وضعيف الجامع الصغير - (ج 23 / ص 417)صحيح الترغيب والترهيب - (ج 1 / ص 180)عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين رواه النسائي والبيهقي مرفوعا والحاكم مرفوعا وموقوفا أيضا وقال صحيح الإسناد ورواه الدارمي في مسنده موقوفا على أبي سعيد ولفظه قال

من قرأ سورة الكهف ليلة الجمعة أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق




وفي أسانيدهم كلها إلا الحاكم أبو هاشم يحيى بن دينار الروماني والأكثرون على توثيقه وبقية الإسناد ثقات وفي إسناد الحاكم الذي صححه نعيم بن حماد ويأتي الكلام عليه وعلى أبي هاشم أخبرنا أبو عبد الله ، حدثنا عبد الباقي بن قانع الحافظ ، حدثنا أسلم بن سهل الواسطي ، حدثنا يزيد بن خالد بن يزيد ، حدثنا هشيم ، عن أبي هاشم الرماني ، عن أبي مجلز ، عن قيس بن عباد ، عن أبي سعيد الخدري ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : « من قرأ سورة الكهف في يوم جمعة أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق »شعب الإيمان للبيهقي - (ج 7 / ص 49

فضائل الأوقات للبيهقي - (ج 1 / ص 311)أخبرنا يزيد بن عبد العزيز الطيالسي ، حدثنا إسماعيل بن عياش ، عن إسماعيل بن رافع ، قال : « بلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : » ألا أخبركم بسورة ملأ عظمتها ما بين السماء والأرض ، شيعها سبعون ألف ملك ؟ . سورة الكهف من قرأها يوم الجمعة غفر الله له بها إلى الجمعة الأخرى ، وزيادة ثلاثة أيام بعدها ، وأعطي نورا يبلغ إلى السماء ، ووقي (1) من فتنة الدجال ، ومن قرأ الخمس آيات من خاتمتها حين يأخذ مضجعه من فراشه ، حفظه وبعث من أي الليل شاء «فضائل القرآن لمحمد بن الضريس (ج 1 / ص214) أخبرنا محمد بن مقاتل المروزي ، قال : أخبرنا خالد يعني الواسطي عن الجريري ، عن المهلب ، قال : « من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة كان له كفارة (1) إلى الأخرى »فضائل القرآن لمحمد بن الضريس - (ج 1 / ص 219)* أخبرنا أحمد بن خلف البغدادي ، قال : حدثنا هشيم ، عن أبي هاشم ، عن أبي مجلز ، عن قيس بن عباد ، عن أبي سعيد ، قال : « من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق »فضائل القرآن لمحمد بن الضريس - (ج 1 / ص 222)*قال الحافظ ابن حجر رحمه الله:قَوْلُهُ : وَيُسْتَحَبُّ قِرَاءَةُ سُورَةِ الْكَهْفِ انْتَهَى .دَلِيلُهُ مَا رَوَاهُ الْحَاكِمُ وَالْبَيْهَقِيُّ مِنْ حَدِيثِ أَبِي سَعِيدٍ مَرْفُوعًا : { مَنْ قَرَأَ سُورَةَ الْكَهْفِ يَوْمَ الْجُمُعَةِ ، أَضَاءَ لَهُ مِنْ النُّورِ مَا بَيْنَ الْجُمُعَتَيْنِ } .وَرَوَاهُ الدَّارِمِيُّ ، وَسَعِيدُ بْنُ مَنْصُورٍ مَوْقُوفًا ، قَالَ النَّسَائِيُّ بَعْدَ أَنْ رَوَاهُ مَرْفُوعًا وَمَوْقُوفًا : وَقْفُهُ أَصَحُّ ، وَلَهُ شَاهِدٌ مِنْ حَدِيثِ ابْنِ عُمَرَ فِي تَفْسِيرِ ابْنِ مَرْدُوَيْهِ .التلخيص الحبير في تخريج أحاديث الرافعي الكبير - (ج 2 / ص 244)* قال الذهبي:محمد بن خالد الختلى.قال ابن الجوزى في الموضوعات: كذبوه.روى عن كثير بن هشام حديث يتجلى لابي بكر خاصة (1).قال ابن مندة: صاحب مناكير.ويروى عن شعيب بن حرب.إسماعيل بن أبي خالد المقدسي، حدثنا محمد بن خالد المقدسي، حدثنا محمد بن خالد البصري، حدثنا خالد بن سعيد بن أبي مريم، عن نافع، عن ابن عمر - مرفوعا:من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة سطع له نور من تحت قدمه إلى عنان السماء يضئ به يوم القيامة، وغفر له ما بين الجمعتين ميزان الاعتدال للذهبي - (ج 3 / ص 534)* قال المناويمن قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين). في التفسير من حديث نعيم بن هشام عن هشيم عن أبي هاشم عن أبي مجلز عن قيس بن عبادة عن أبي سعيد ( عن أبي سعيد) الخدري قال الحاكم : صحيح فرده الذهبي فقال : قلت نعيم ذو مناكير وقال ابن حجر في تخريج الأذكار : حديث حسن قال : وهو أقوى ما ورد في سورة الكهف.فيض القدير شرح الجامع الصغير - (ج 6 / ص 257)* (من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بينه وبين البيت العتيق) قال الحافظ ابن حجر في أماليه : كذا وقع في روايات يوم الجمعة وفي روايات ليلة الجمعة ويجمع بأن المراد اليوم بليلته والليلة بيومها وأما خبر أبي الشيخ عن الحبر الذي جمع بينهما فضعيف جدا وخبر الضياء عن ابن عمر يرفعه من قرأ يوم الجمعة سورة الكهف سطع له نور من تحت قدميه إلى عنان السماء يضئ له إلى يوم القيامة وغفر له ما بين الجمعتين ففيه محمد بن خالد تكلم فيه ابن منده وغيره وقد خفي حاله على المنذري حيث قال في الترغيب : لا بأس به ويحتمل أنه مشاه لشواهده واعلم أن المتبادر إلى أكثر الأذهان أنه ليس المطلوب قراءته ليلة الجمعة ويومها إلا الكهف وعليه العمل في الزوايا والمدارس وليس كذلك فقد وردت أحاديث في قراءة غيرها يومها وليلتها ، منها ما رواه التيمي في الترغيب من قرأ سورة البقرة وآل عمران في ليلة الجمعة كان له من الأجر كما بين البيداء أي الأرض السابعة وعروبا أي السماء السابعة وهو غريب ضعيف جدا وما رواه الطبراني في الأوسط عن ابن عباس مرفوعا من قرأ السورة التي يذكر فيها آل عمران يوم الجمعة صلى الله عليه وملائكته حتى تجب الشمس قال ابن حجر : وفيه طلحة بن زيد ضعيف جدا بل نسب للوضع وخبر أبي داود عن الحبر من قرأ سورة يس والصافات ليلة الجمعة أعطاه الله سؤله وفيه انقطاع وخبر ابن مردويه عن كعب يرفعه " اقرؤوا سورة هود يوم الجمعة " قال ابن حجر : مرسل سنده صحيح

فيض القدير شرح الجامع الصغير - (ج 6 / ص 258)*قال العلامة الألباني رحمه الله:قوله تحت رقم 4 - : وعن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة سطع له نور من تحت قدمه إلى عنان السماء يضئ له يوم القيامة وغفر له ما بين الجمعتين "رواه ابن مردويه بسند لا بأس به "قلت : هكذا قال المنذرى في " الترغيب " ( 1 / 261 ) وهو مردود بقول الحافظ ابن كثير في " التفسير " ( 1 / 70 ) : " إسناده غريب " قلت : وذلك لأن فيه خالد بن سعيد بن أبي مريم وهو مجهول العدالة قال في " التهذيب " بعد أن نقل عن ابن حبان أنه ذكره في " الثقات " :" وقال ابن المديني : لا نعرفه وساق له العقيلي خبرا استنكره وجهله ابن قطان "لذلك قال الحافظ : " مقبول " يعني عند المتابعة وإلا فلين الحديث، وفي نقدي أن هذا الحديث منكر أيضا لمخالفته لحديث أبي سعيد الذي قبلة وإسناده صحيح كما بينت في " الصحيحة ( 2651)


توقيع العضو : 3amoSpy


اهلا بيك يا زائر فى توقيعى الخاص بالتوفيق ليك فى منتدى المصرى



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




شارك الموضوع على : Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking



سورة الكهف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
لا يوجد حالياً أي تعليق

سورة الكهف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

« الموضوع السابق|الموضوع التالي »

الـــرد الســـريـــع

((ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد))

المتواجدون حاليا فى هذا القسم
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
تعليمات المشاركة
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB Code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2016 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى المصري